الكوم الأحمر

مرحبا بك ايها الزائر
فلا تجعل نفسك زائر فقط في قرية الكوم الأحمر بل انضم إليها وشارك في أحداثها وتابع موضيعها القيمه وليكن لك تواجدا في بلدك
فسجل في قريتك الآن
أسرة المنتدي ... مبروك لكل الشعب المصري علي نجاح ثورتنا وتسأل الشهاداء المغفره والرحمه وتخص ابن البلده البطل الشهيد بخالص العزاء
أسرة منتدى قرية الكوم الأحمر ترحب بالأعضاء الجدد .... وتدعوهم بالمساهمه بالمواضيع الفعاله
المنتدي في انتظار مقترحاتكم وأرائكم حول المواضيع المهمه للبلدة ... فتابعونا بالأحداث الجديده

المواضيع الأخيرة

» سامحنى ياريس
الأحد 3 أبريل 2011 - 9:30 من طرف شاعر الدموع

» رسالة الي مدير المنتدي
الأربعاء 23 مارس 2011 - 16:46 من طرف محمد عبد المحسن القزازي

» رسالة الي مدير المنتدي
الأربعاء 23 مارس 2011 - 16:45 من طرف محمد عبد المحسن القزازي

» صرخة و نصيحه لامة الأسلام
الجمعة 18 مارس 2011 - 9:14 من طرف رجب السجينى

» لماذا نعم على التعديلات االدستوريه
الخميس 17 مارس 2011 - 4:11 من طرف محمودسعد

» مقتل عشرة في اشتباكات طائفية بمصر
الأربعاء 9 مارس 2011 - 4:42 من طرف محمد عبد المحسن القزازي

» اسم مبارك على بذلته بـ16 ألف دولار
الثلاثاء 8 مارس 2011 - 18:04 من طرف محمد عبد المحسن القزازي

» المحكمة الشعبية تحيل محافظ قنا للنيابة الاعتصامات تطالب بإلغاء مباحث البريد.. وعزل رئيس نقادة
الأربعاء 2 مارس 2011 - 6:44 من طرف محمد عبد المحسن القزازي

» إسرائيل تعلن استمرار التأهب علي حدودها مع مصر
الأربعاء 2 مارس 2011 - 6:01 من طرف محمد عبد المحسن القزازي

»  قوائم أصحاب الرواتب الفلكية بالمصرية للاتصالات في مصر
الأربعاء 2 مارس 2011 - 5:37 من طرف محمد عبد المحسن القزازي

منتدى


    جبهة «معارضة الإخوان» ترحب بتأسيس حزب سياسى للجماعة «لإحراج الحكومة»

    شاطر
    avatar
    الصقر العربى

    عدد المساهمات : 37
    وسام القريه : 5
    تاريخ التسجيل : 25/11/2010
    العمر : 27
    الموقع : الكوم الاحمر

    جبهة «معارضة الإخوان» ترحب بتأسيس حزب سياسى للجماعة «لإحراج الحكومة»

    مُساهمة  الصقر العربى في الخميس 30 ديسمبر 2010 - 4:19

    قال المهندس خالد داوود، القيادى بجبهة المعارضة داخل جماعة الإخوان: «نتمنى أن تكون الجماعة جادة فى خطوة التقدم بأوراق تأسيس حزب سياسى، من أجل إعادة تكوين شكل الجماعة، والسعى للحصول على المشروعية، وإحراج الحكومة إذا رفضت قبول أوراق الحزب، وإقامة الحجة عليها، خاصة أن هذه الخطوة تتوافق مع ما تنادى به الجبهة من تقنين شكل الجماعة والسعى لوجود آليات ديمقراطية ومحاسبة وفق لائحة عادلة».

    وأضاف داوود لـ«المصرى اليوم»: «فى المرة السابقة كانت الفكرة مجرد مناورة إعلامية من مكتب الإرشاد لإسكات الأصوات العالية داخل الجماعة التى تنادى بإنشاء حزب سياسى والاتجاه إلى الشرعية، ونتمنى ألا تكون هذه الخطوة مناورة مثل سابقتها، أو تكون عضوية الحزب مغلقة فقط على الإخوان»، وأشار إلى أن هناك بعض الملاحظات من القراءة الأولى لبرنامج الحزب تحتاج إلى المراجعة، وأبرزها الموقف من تولى المرأة والقبطى رئاسة الدولة.

    وقال مختار نوح، القيادى بالجبهة: «أستبعد تقدم الجماعة بطلب لإنشاء حزب سياسى لها، لأن ذلك يتنافى مع فكرة التنظيم، فمنهج الإخوان الحالى يتنافى مع فكرة الحزبية»، وأضاف: «من المستحيل تشكيل حزب سياسى للجماعة يعتمد على العضوية المفتوحة، لأن هذه الفكرة مرفوضة لدى الإخوان، إلا إذا قصد بها تكوين تشكيل حزبى مغلق على الإخوان، لا يسمح بعضويته إلا للإخوان فقط، وفى هذه الحالة سيكون مخالفا لفكرة الحزب السياسى، لأنها تعتمد على العضوية المفتوحة».

    من جانبه قال الدكتور عمار على حسن، الخبير فى شؤون الحركات الإسلامية: «ليس أمام الإخوان سبيل للاحتفاظ بوجودهم الاجتماعى والسياسى إلا طرح رؤية مغايرة عن وجودهم التقليدى منذ ٨٢ عاما»، وأضاف أن الحياة السياسية لم تعد قادرة على استيعاب فكر الجماعة كما كان فى السابق، مما يستلزم تحريك الماء الراكد لخلق مساحة وجود جديدة.

    ولفت إلى إن تحرك الإخوان لإنشاء حزب سياسى رد حصيف من الجماعة للحفاظ على وجودهم، على أن يحوى هذا الحزب كل ألوان الطيف السياسى المصرى، وأكد أن هذا الحزب يساهم بذلك فى تفويت الفرصة على حصار النظام للجماعة ويعطيهم المبرر لمواجهة الدولة حال رفضها الحزب.

    وعن فكرة إعادة طرح الجماعة نقاط الخلاف فى برنامج الحزب على المكاتب الإدارية، قال عمار: «هذا دليل على نية الجماعة الاستجابة للانتقادات التى وجهت إليها فى هذا الشأن وهو اختراق إيجابى للأفكار الإصلاحية»

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 17 أغسطس 2018 - 3:46